عراقيون غاضبون من “دفعة لندن”: نساؤنا لسن خادمات

بصراوي/ أثار مسلسل “دفعة لندن” الذي بدأ عرضه أول أيام شهر رمضان، جدلا واسعا بين المتابعين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عقب عرض أولى حلقات العمل الذي يتناول حياة مجموعة طلبة عرب التحقوا بجامعة في لندن مطلع ثمانينيات القرن الماضي.

وتعرَض العمل لانتقادات لاذعة من مدونين عراقيين، بسبب ما جاء في الحلقة من أحداث اعتبروها أنها “أحداث غير حقيقية وتزوير للواقع وتتضمن إساءة مباشرة للعراقيين”.

واحتج العراقيون على بعض المشاهد واتهموا القائمين على العمل بالإساءة لهم من خلال هذه المشاهد، ومنها مشهد أظهر شابة عراقية تعمل خادمة لدى أخرى كويتية في لندن وتُتهم بالسرقة.

وشنَ المدونون هجوما ضد كاتبة المسلسل الكويتية هبة مشاري حمادة، في حين انتقد البعض مشاركة ممثلين عراقيين في هذا العمل، الذي ضم ممثلين من جنسيات عربية متعددة.

ويتحدث المسلسل، عن مجموعة من الطالبات يدرسن الطب في لندن، بينهم طالبة عراقية دورها يكون خادمة لطالبة كويتية مقابل دراهم معدودة، وتظهر الطالبة العراقية وكأن مهنتها الخدم بطبعها، وليس طالبة دكتوراه في الطب.

اعلن على موقع بصراوي

عن محمد حسين

محمد حسين العبوسي رئيس منظمة الشباب العربي ومدافع عن حقوق الانسان

شاهد أيضاً

الموت يغيب الفنان المصري صلاح السعدني

بصراوي – متابعة غيب الموت قبل قليل، الفنان الكبير صلاح السعدني عن عمر ناهز 81 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *